العدد 342 - 01/07/2017

ـ

ـ

ـ

 

 

سألَ الأَصْمَعِيُّ طِفْلَه الصَّغير:

ـ هَلْ يَسُرُّكَ أنْ تكونَ لكَ مِئَةُ ألفِ دِرْهَمٍ، وأنتَ أَحْمَقُ؟.

أجابَه الطِّفْلُ: لا. لنْ يَسُرَّني ذلك.

فسأله الأَصْمَعِيُّ: لماذا؟.

أجابَ الطفلُ: أخافُ أنْ يَجْنِيَ عليَّ حُمْقِيْ، فيَذْهَبَ بدراهمي، ويَبْقى هو، وأبقى أحمق.

الأسئلة:

1) أعربْ: لا. لن يسرَّني ذلك.

2) من هو الأَصْمَعِيُّ؟

3) ما معنى (الحُمْق) و(الأَحْمَق) وما مؤنَّث أحمق؟.

4) ما عكس: لا – أحمق؟.

5) لماذا كتبنا همزة (مئة) على نبرة ولم نكتبها (مائة)؟.

الأجوبة:

1) لا: حرف جواب.

 لن:حرف ناصب ينصب الفعل المضارع. يفيد النفي.

 يسرَّني: (يسرَّ): فعل مضارع منصوب. و(النُّون): للوقاية. و(ياء المتكلم): ضمير متصل مفعول به.

 ذلك: اسم إشارة مبني في محل رفع فاعل.

2) الأَصْمَعِيُّ: عالم كبير باللغة العربية. ولد ومات في مدينة البصرة جنوبي العراق (سنة 122 – 216 هـ)، كان أعلم الناس بالشعر، وله كتب كثيرة.

3) الحُمْقُ: قِلّةُ العقل. والأحمق: قليل العقل. ومؤنّثه: حمقاء.

4) نعم – عاقل.

5) لأن ما قبل الهمزة مكسور. ومن الخطأ أن نكتبها هكذا (مائة).




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2017                    

www.al-fateh.net