العدد 350 - 01/11/2017

ـ

ـ

ـ

 

الحلقة 69

قال الأستاذ محروس لتلاميذه النجباء :

ـ سوف يكون درسنا اليوم عن النبي الكريم محمد .

الجميع : صلى الله عليه وسلم .

الأستاذ : سوف أسأل ، وأنتم تجيبون ، لأني أعتقد أنكم تعرفون الكثير عن السيرة النبوية .

ثائر : كلامك صحيح أستاذ .. وسوف ترى .

الأستاذ : ما اسم النبي الكريم ؟

أنس : محمد بن عبدالله .. أبوه عبدالله ، وجده عبدالمطلب ، وأمه آمنة بنت وهب .

الأستاذ : رائع .. متى ولد النبي الكريم ؟

محمود : وُلد سيدنا محمد عليه السلام عام الفيل .

الأستاذ : ما معنى عام الفيل ؟

مصطفى : هو العام الذي غزا فيه أبرهة الحبشي ، مكة المكرمة .

الأستاذ : لماذا غزاها أبرهة ؟

ثائر : يريد هدم الكعبة المشرفة ، وعندئذ ينصرف العرب نحو الكنيسة التي عمرها أبرهة .

الأستاذ : ولماذا سمي ذلك العام ، بعام الفيل ؟

أنس : لأن أبرهة وضع فيلاً ضخماً في مقدمة جيشه، حتى إذا رأته الخيول والجمال ، هربت منه .

الأستاذ : وكيف عرف أبرهة الطريق إلى مكة ؟

مصطفى : دلّه عليه أحد الخونة من الأعراب ، وصار مضرب المثل في الخيانة .

الأستاذ : وهل انتصر أبرهة على العرب ؟

ثائر : خسئ أبرهة ، فقد سلط الله عليه وعلى جيشه الطير الأبابيل ، فرمتهم بحجارة من سجيل ، فقتلت أكثر الجيش ، وهرب الباقون .

الأستاذ : هل عبد الله أبو النبي هو الذي سمّاه محمداً؟

أنس : لا أستاذ .. أبو النبي عبد الله مات والنبي الكريم جنين في بطن أمه آمنة .

الأستاذ : جميل .. إذن .. من سماه محمداً ؟

محمود : الله عز وجل هو الذي سماه محمداً ، كما جاء في القرآن الكريم .

ثائر : ورد اسمه في القرآن الكريم أحمد ، وهذا الاسم بشارة سيدنا عيسى عليه السلام .

الأستاذ : من يذكر الآية التي وردت على لسان سيدنا عيسى بن مريم ?

ثائر : بسم الله الرحمن الرحيم . وإذ قال عيسى بن مريم يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم ، مصدقاً لما بين يدي من التوراة ، ومبشراً برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد . صدق الله العظيم .

أنس : جد النبي عبد المطلب هو الذي سماه محمداً ، علماً بأن هذا الاسم الكريم لم يكن معروفاً ولا متداولاً بين العرب .

الأستاذ : معلوماتكم جميلة ، وأرجو أن تدرسوا حياة النبي الكريم ، حتى نتابع في الدرس القادم إن شاء الله.

 




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2017                    

www.al-fateh.net