العدد 351 - 15/11/2017

ـ

ـ

ـ

 

بعض الطلاب يستيقظون في الصباح الباكر كي يذهبوا للمدرسة وهم كسالى.

فترى أحدهم وهو ينسحب من تحت لحافه ببطء شديد، لا يكاد يفتح عينيه، وكأن على عينيه مادة لاصقة ترغمه على الاستسلام للنوم.

ويذهب إلى المدرسة وهو يجرّ رجليه جرّاً.

وأثناء الدرس تراه يحلم بالبيت والفراش واللحاف وكأنه لم ينم طوال حياته.

لذلك تجده لا يستطيع استيعاب الدرس، ولا حتى مشاركة زملائه في اللعب أيضاً.

لذا يا أعزائنا الطلبة:

حاولوا أن تناموا مبكراً كي تستيقظوا مبكراً.

وإذا استيقظت قم فوراً من فراشك بنشاط وهمّة عالية.

ثم قف وخذ نفساً عميقاً عدة مرات.

ثم قم برياضة خفيفة كي تعطي لجسمك إيحاء بالنشاط والعزيمة القوية.

قف أمام المرآة وتحدث إلى نفسك، وعاهدها على تلقّي العلوم والدراسة كي تنجح وتكون من المتفوقين.

وانظر من نافذة غرفتك إلى الشمس المشرقة، وتمتع بجمال كل شيء من حولك، مهما بدا لك المنظر والأشياء عادية غير جميلة، بل حاول أن تنظر إليها على أنها جميلة، لأن رؤيتك الجميلة لكل الأشياء ستنعكس عليك وستصبح جميلاً سعيداً مبتهجاً.

وتذكر دائماً أن في كل صباح جديد حياة جديدة جميلة، مهما كانت الظروف من حولك صعبة حزينة.

فالحزن لن يدوم.

والظروف الصعبة ستتغير.

كنْ جميلاً فسترى الوجود جميلاً.

 




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2017                    

www.al-fateh.net