العدد 355 - 15/01/2018

ـ

ـ

ـ

 

مع بداية العام الجديد يُستحبّ أن نبدأ حياة جديدة ملؤها الحب والسعادة والإقبال على الحياة، بنفس رضيّة واثقة وخطوات عملية إلى مستقبل زاهر.

ومن أهم الخطوات العملية هي الثقة بالنفس، وتأكيد الذات:

- بأن ندرب أنفسنا على التعبير عن المشاعر بطريقة واضحة، فمثلاً إذا كنا سعداء فلنُشعرْ منْ حولنا بسعادتنا وسرورونا، وإذا شعرنا بالغضب من شخص ما، فعلينا أن نسيطر على غضبنا، وأن نوضّح لمنْ أغضبنا أننا منزعجون منه، حتى يتوقف عن إزعاجنا.

- لأن كبت مشاعرنا يجعلنا نبتعد عن الآخرين، بل وننزعج من وجودهم، وبالتالي سينزعج الآخرون أيضاً من وجودنا.

- كما أن الحياء من الإيمان، فإن الخجل ليس من الإيمان، لأنه يؤدي بنا إلى الخضوع والانكسار أمام الآخرين، وبالتالي ابتعاد الآخرين عنا، لأن الناس تحب الشخص الواثق من نفسه وبقدراته، وتبتعد عن الأشخاص المنكسرين الخجولين.

- وكلمة أنا أنا غير مستحبة أبداً، ولكن لابأس بها عند تأكيد فكرة ما، بأن تقول: أنا أحب هذا الأمر، أو أنا لا أحبّذ هذا الأمر، لأنك بهذه الطريقة تُشعر نفسك بأهميتك وبأهمية ما تقوله، وبأهمية وجودك في الحياة.

- والاهتمام بالمظهر العام من لباس ونظافة وهيئة جميلة، تعطي انطباعاً للنفس بالراحة النفسية، وتجلب الاحترام والقبول ممن حولنا.

- والابتسامة مفتاح القلوب وأقصر الطرق إلى السعادة، وإلى الثقة بالنفس.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2018                    

www.al-fateh.net