العدد 355 - 15/01/2018

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي الغالين.. شهيدنا اليوم شاب عشق الحرية وأصرّ على الشهادة حتى نالها، إنه الشهيد المجاهد أحمد فوزي لبد من مواليد قطاع غزة الصامد في 18/12/1991م.

تميز بطلنا بغموضه التام وكتمانه الشديد، ذو خلق حسن وبسمة لطيفة عذبة، وكان محباً للمساجد محافظاً على الصلوات الخمسة فيه، باراً بوالديه، كثير الفكاهة، يحب الرياضة وخاصة الكاراتيه وكرة القدم والتنس.

درس بطلنا الإبتدائية والإعدادية بمدرسة الفلاح للبنين والثانوية بمدرسة شهداء الزيتون، ولم يكمل تعليمه الجامعي لنيله الشهادة التي سعى إليها.

التزم بطلنا بمسجد الفتح المبين يشارك إخوانه جميع أنشطة المسجد من مهرجانات ومسيرات، وعمل باللجنة الدعوية يقدم النصح والإرشاد وإعطاء الدروس الدينية في حلقات العشاء.

التحق مجاهدنا بكتائب القسام عام 2008م وعمل بجهاز الأمن المساند، ثم في الرباط فكان لا يفوّت عليه أي ليلة رباط أو مهمة توكل إليه، يحب العمل بجميع التخصصات: الدروع والقنص.

موعد مع الشهادة

يوم 1/3/2009 ليلة الاجتياح البري لمدينته خرج بطلنا لرصد الاجتياح الغاشم، وأصر على البقاء في مكانه ليقوم بتفجير العبوة التي كانت معه، وبقي مرابطاً فتم النداء عليه بالتراجع لكنه لم ينسحب، وانقطعت أخباره ثلاثة أيام، ثم شوهدت جثته لم يحدث لها شيء ولم تتغير ورائحة المسك تفوح منها.

إلى جنان الخلد أيها الشهيد البطل وجمعنا الله بكم في عليين بإذنه تعالى.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2018                    

www.al-fateh.net