العدد 362 - 01/05/2018

ـ

ـ

ـ

 

الحلقة 76

كان الأستاذ محروس متمعر الوجه ، مقطّب الجبين ، وفي عينيه بقايا دموع .

نهض الطلاب تحية لأستاذهم الحزين ، وأشار إليهم الأستاذ بالجلوس ، وبقي التلميذ ثائراً قائماً رافعاً يده ، يريد الكلام ، وأشار إليه أستاذه ليتكلم ، فقال ثائر بصوت متهدج :

ـ كلنا حزينون على استشهاد الدكتور المخترع حافظ القرآن العظيم ، الشيخ فادي البطش .. أستاذ .

الطلاب : عظّم الله أجركم أستاذ .

الشهيد الدكتور فادي البطش

الأستاذ : وأجركم يا شباب .. وتغمّد الله الدكتور الشهيد بفيض رحماته ومغفرته ورضوانه ، وحشره مع النبيين والشهداء والصديقين والصالحين في الفردوس الأعلى .

الطلاب : آمين .

أنس : وحشرنا الله معهم .

الطلاب : آمين .

مصطفى : أبي وأمي وإخوتي وأخواتي أحيوا ليلة

أمس ، في البكاء على الشهيد ، وقراءة القرآن الكريم على روحه الطاهرة ، والاستغفار له ، والدعاء له ولأهله وأولاده بالصبر .

محمود : كل الفلسطينيين ، وكل العرب والمسلمين بكوا شهيدنا العظيم ، كما بكوا شهداءنا جميعهم عبر التاريخ ، من ياسر وسمية وعمار حتى القسام وأحمد ياسين وحسن البنا وفادي البطش .

الأستاذ : رحمهم الله رحمة واسعة .

وأجال الأستاذ نظره في تلاميذه النجباء وسأل :

ـ من منكم يعرف شيئاً عن شهيدنا العظيم ؟

رفع عدد من التلاميذ أيديهم ، واختار الأستاذ التلميذ المتميز أحمد ، فنهض أحمد ، وفي يده بعض قصاصات ورقية ، وقال :

ـ أنا أستاذ ، كتبت في هذه الوريقات بعض المعلومات التي قرأتها في الصحف التي كتبت عن الشهيد ، وهي معلومات مفيدة لنا ، تحثنا على أن نكون علماء مثله .

الأستاذ : رائع يا أحمد .. هاتها ..

أحمد : الشهيد الدكتور فادي البطش عمره ست وثلاثون سنة ، من غزة المجاهدة الصابرة ، شاب ملتزم ، حافظ للقرآن الكريم ، قلبه معلق بالمساجد ، وقد استشهد أثناء توجهه لصلاة الفجر في مسجد في مدينة كوالالامبور عاصمة الدولة الماليزية الرائعة .

الأستاذ : عظيم .. تابع يا أحمد أيها التلميذ الرائع .

أحمد : اغتاله الموساد الصهيوني المجرم بعشر رصاصات آثمة .

أنس : قاتلهم الله ودمّر كيانهم المغتصب المجرم .

ثائر : والشهيد فادي يحمل دكتوراه في الهندسة الكهربائية ، وهو محاضر في جامعة كوالالامبور ـ قسم الهندسة الكهربائية .

أحمد : ولديه براءة اختراع في رفع كفاءة شبكات نقل الطاقة الكهربائية باستخدام تكنولوجيا إلكترونيات القوى ، فقد نجح في صنع جهاز يعتمد تصميمه على تكنولوجيا إلكترونيات القوى ، ومن ثم توصيله بشبكة نقل الطاقة الكهربائية ، وتحسين كفاءة الشبكة بنسبة 18% .

الأستاذ : ويحقق هذا البحث ، في حال تطبيق فكرته فوائد ، أهلها : تقليل الفقد في الطاقة ، الذي ينتج عن عملية نقل الطاقة الكهربائية من محطات توليد الطاقة الكهربائية عبر خطوط النقل إلى المستهلكين ، إلى جانب تحسين كفاءة شبكة نقل الكهرباء عموماً .

أحمد : وحصد الشهيد جائزة ماليزيا الأولى ، وحقق إنجازات أكاديمية أخرى كثيرة .

الأستاذ : ونشر 18 بحثاً محكماً في عدد من المجلات العالمية .

أحمد : وشارك في أبحاث علمية محكمة في مؤتمرات دولية عقدت في عدة دول .

الأستاذ : وحصل على جائزة أحسن بحث في مؤتمر عقد في السعودية .

ثائر : وبلغ عدد الذين قرؤوا أبحاثه 5500 قارئ.

الأستاذ : وهناك أكثر من ستين باحثاً اقتبسوا من أبحاثه ، واستفادوا منها وختم الأستاذ محروس درسه بالدعاء له :

ـ رحم الله الشهيد العظيم ، وألهم زوجته ، وأطفاله وأهل فلسطين والعرب والمسلمين الصبر على فقده ، وعوضنا أمثاله .

ثائر : وأهلك الموساد وإسرائيل وأنصارها من العرب والعجم وسواهم من الخونة والمارقين .

التلاميذ : آمين يا رب العالمين .

 




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2018                    

www.al-fateh.net