العدد 365 - 15/06/2018

ـ

ـ

ـ

 

كل عام أنت وأسرتك بألف خير وعزة وفخار..

وتقبل الله منكم الطاعات..

فهاهو عيد الفطر السعيد قد حلّ بديارنا بعد أن أطعنا الله، فصمنا وقمنا الليل بالصلاة والذكر والتسبيح والتهليل، راجين رحمة الله وغفرانه والعتق من النار.

ولكن لن يكون العيد سعيداً إذا سعدنا فيه لوحدنا.

فالعيد جعله الله لإسعادنا وإسعاد منْ حولنا.

فكيف يمكن لمسلم أن يشبع وجاره جائع؟؟

أو أن يلبس الجديد من الملابس وجاره لا يملك ثمن ملابس جديدة؟؟

وكم سمعت من إحداكن أنها تشعر بسعادة غامرة عندما تُطعم فقيراً، أكثر من سعادتها عندما تأكل هي.

فهيا يا عزيزتي حاولي أن تقدمي ما يجود به خاطرك إلى كل محتاج وفقير وما أكثرهم.

إسألي عنهم في كل مكان بمساعدة إخوتك ووالديك.

ولتخصصي في كل يوم من أيام العيد زيارة لأحد الفقراء مع أسرتك أو صديقاتك، وخذي معك الطعام والشراب والملابس الجديدة والألعاب للصغار، وستجدين العيد الحقيقي عندما ترين الفرحة والسرور في وجوههم.

فالمسلمون يعيشون اليوم في فقر شديد، وخاصة اللاجئين منهم، الهاربين من ظلم الطغاة القاصدين بلاداً آمنة كبلادنا العزيزة، لذا علينا أن نُحسن استقبالهم ولا نخيّب رجاءهم.

والآن عزيزتي إليك طبق الحلوى هذا لتقديمه للضيوف في هذا العيد السعيد:

بسبوسة كب كيك

- كوب سميد

- كوب سكر

- كوب جوز هند ناعم

- نصف كوب زيت

- علبة زبادي

- بيضة كبيرة والقليل من الفانيلا

- ملعقة كبيرة بيكنج بودر

- في وعاء كبير نضع جميع المقادير.

- ثم نخلطها جيداً حتى يصبح الخليط ليناً تقريباً.

- ثم نوزع الخليط في أكواب الكبكيك الورقية.

- لا نحتاج لدهن القوالب الورقية.

- ندخل القوالب الورقية الفرن على درجة 170 درجة مئوية ، لمدة 12 - 15 دقيقة حتى يحمرّ الوجه ..

- وبعد أن تنضج نصب فوقها القطر.

وصحتين وعافية.

 




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2018                    

www.al-fateh.net